العناية بالقدمين

أسباب تورم الساقين

تورم الساقين يعتبر أحد المشكلات التي تعيق قدرة المصاب على أداء مهامه اليومية بفعالية، حيث يسبب شعوراً بالثقل والضعف في الحركة، مع آلام مستمرة، مما يستدعي العناية المميزة والعلاج الكفء لتخفيف هذه الأعراض واستعادة القدرة على النشاط اليومي والعمل. سنلقي في هذا المقال الضوء على أسباب تورّم الساقين.

ماهي أسباب تورم الساقين؟

القصور الوريدي

يعتبر هذا المرض منتشرًا بين البالغين، حيث يسبب تلفًا في صمامات الأوردة التي تحتويها المسؤولة عن تسهيل حركة الدم نحو القلب. هذا التلف يؤدي إلى توسّع الأوردة نتيجة لامتصاصها للسوائل، مما يتسبب في انتفاخ الشبكة الوريدية وضعف قدرتها على أداء وظيفتها بشكل صحيح، ويتسبب في انتفاخ الساقين.

الوذمة اللمفاوية

ناتج توسّع الأوردة وظهور الكدمات على الجلد يعود إلى عدم قدرة الجهاز اللمفاوي الوريدي على تصريف العقدة اللمفاوية في منطقة الكاحلين والقدمين والربلة.

الوذمة الشحمية

تعرف تراكم الدهون تحت الجلد بالتدريج والتماثل نتيجة احتجاز الماء، وغالباً ما يحدث هذا التراكم في مناطق مثل الفخذين والوركين، مما يؤدي إلى انتفاخ الذراعين والقدمين.

من أسباب تورم الساقين

بعض العوارض التي قد تظهر تشمل:

  • كسور في القدم أو الكاحل نتيجة للسقوط أو الإصابة بضربة، أو التواء الكاحل.
  • الحساسية وتظهر بتورّم واحمرار في البشرة أو طفح جلدي.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي الذي يسبب ألماً وتورّماً في المفاصل.
  • الالتهابات الجلدية والتي قد تظهر على شكل تورّم واحمرار في البشرة المحيطة.
  • دوالي الساقين ويظهر ذلك بظهور العروق المتضخمة والتي قد تسبب ألماً.
  • انتفاخ الساق نتيجة لأسباب وراثية أو طبيعية.
  • زيادة السوائل في الجهاز اللمفاوي والتي تظهر بتورّم في مناطق معينة من الجسم.
  • الفشل الكلوي والفشل القلبي الذي قد يترافق مع تورّم في الأطراف.
  • انخفاض مستوى هرمونات الغدة الدرقية والذي يمكن أن يتسبب في تورّم وضعف عام.
  • فقر الدم والذي يظهر بشحوب في البشرة وتعب شديد.
  • تأثير بعض أنواع الأدوية والذي يمكن أن يتسبب في تورّم أو ردود فعل جلدية.
  • هشاشة العظام وزيادة فرص كسور العظام.
  • تمزّق وتمدّد الأوتار والذي يسبب ألماً وتورّماً في المنطقة المصابة.
  • النقرس وهو نوع من التهاب المفاصل يترافق مع تورّم وألم شديد في المفاصل.
  • إصابة الرباط الصليبي الأمامي في الركبة والتي تظهر بتورّم وعدم القدرة على التحرك بشكل طبيعي.
  • السمنة والتي قد تزيد من ضغط الدم وتسبب تورّم في الأطراف.
  • قلة ممارسة التمارين الرياضية والتي قد تؤدي إلى تخثر الدم وزيادة في تورّم الأطراف.

علاج تورم الساقين

اتبع نظام غذائي صحي للتخلّص من الوزن الزائد، مع التركيز على تقليل كمية الأملاح في الطعام وتجنّب الأطعمة الغنية بالملح. حرص على عدم الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة، وقم بالمشي بانتظام وتمديد الساقين. يُفضل ارتداء الجوارب الضاغطة خلال السفر أو الوقوف لفترات طويلة، ويُنصح برفع الساقين فوق مستوى القلب لمدة ثلث ساعة كل عدة ساعات لتسهيل حركة السائل نحو القلب بفعل الجاذبية.

ممارسة التمارين الرياضية يوميًا مثل السباحة وركوب الدراجة. تناول الأطعمة الصحية والمتوازنة. ينصح أحيانًا بالتصريف اللمفاوي اليدوي بواسطة معالج فيزيائي، خاصة في الطقس الحار. يمكن استخدام تقنيات المساج لتحسين الدورة الدموية واللمفاوية. في بعض الحالات، يُقترح اللجوء إلى الجراحة لشفط الدهون.

اقرئي أيضا: ما سبب حكة القدمين؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى