شعر وتسريحات

طرق الإعتناء بالشعر المصبوغ

من المعروف أن من الأمور الأساسية لصحة الشعر إضافة إلى إبقائه سليما لمدة طويلة. هو العناية بالشعر المصبوغ. مما يعني أنه يجب تحضير أقنعة شعر طبيعية باعتبارها من أفضل الطرق للعناية بالشعر المصبوغ. بحيث أن ذلك يمنح الشعر انتعاشا وصحة. بالإضافة إلى أنه يحافظ على لون نابض بالحياة، ومنه عزيزتي سنتعرف سويا على أفضل أقنعة الشعر الطبيعية. بالإضافة إلى بعض النصائح المتعلقة بكيفية الإعتناء بالشعر المصبوغ بالميش.

الإعتناء بالشعر المصبوغ

مما لا شك فيه أننا جميعا نحب أن نعتني بشعرنا. بالأخص إن كان الشعر مصبوغا. بحيث أنه توجد العديد من الطرق المتعلقة بالعناية بالشعر المصبوغ. فأولها يتمثل في الإبتعاد عن استخدام الكريمات الخاصّة بالفرد بعد صبغ الشعر. بحيث أنه إذا كان من الضروري صبغ الشعر وفرده. فيجب الانتظار على الأقل لمدة تتراوح بين أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع وهذا نتيجة أن يستفيد الشعر قوّته وحيّويته بعد استخدام الصبغة. وهذا بالإضافة إلى استخدام الشامبو الخاص بالشعر المصبوغ. بحيث أنه يجب أن تكون العبارة التي على الشامبو هي:For Color Treated Hair. إضافة إلى أنه يجب استعماله لمرة واحدة أسبوعيّاً. ويجب أيضا تجنب سحب الشعر أو شدّه بعنف خلال غسله.

أما ثانيها فيتمثل في اختار بلسم خاص بالشعر المصبوغ. بحيث أنه يجب استخدامه بعد غسل الشعر مباشرة. بالإضافة إلى تكثيف الاستخدام عند الأطراف. ومن ثم عمل حمّام كريم عالي الترطيب من أجل الشعر لمرة واحدة في الشهر. وبعد ذلك يجب تجفيف البشرة بواسطة منشفة خاصة ومصنوعة من الفيبر؛ وهذا باعتباره أن هذا النوع من الأقمشة قادر على امتصاص الماء وتجفيفه بشكل كبير أسرع. وبالتالي فلن تقلّ حاجة الشعر لحرارة التجفيف.

وبالنسبة لثالثها فيتجلى في تجنب تعريض الشعر لأشعّة الشمس لفترة طويلة. وهذا من أجل ألا يتعرض للجفاف. بالإضافة إلى محافظته على لون الصبغة. ومنه فلونه لا يصبح باهتاً. بحيث أن معظم الخبراء ينصحون باستخدام الكريمات المخصصة لحماية الشعر من الأشعة الشمسيّة الضارّة. وهذا بإضافة إلى شرب كمّية كبيرة من الماء يوميا. بمعدل يصل إلى ثمانية أكواب. من أجل المحافطة على رطوبة الشعر وحيويّته.

الإعتناء بالشعر المصبوغ بالميش

بعدما تعرفنا سابقا على طرق العناية بالشعر المصبوغ. سنمر الآن للتعرف أيضا على كيفية العناية بالشعر المصبوغ لكن بالميش. وهذا بتقديم بعض الطرق المناسبة لذلك. بالإضافة إلى استعمال مجموعة من الوصفات الطبيعية التي لها دور كبير في تعزيز جمال الشعر المصبوغ، وهي كالآتي :

قناع الروزماري للشعر المصبوغ بالميش

إن للروزماري فعالية كبيرة في تغذية الشعر. بحيث أنه يقوم على حماية الشعر من الضرر والتلف. بالإضافة إلى أنه يعمل على تحفيز نموه. ولا ننسى أيضا أن لزيت الزيتون دورا مهما في ترطيب الشعر إضافة إلى تقويته وزيادة لمعانه وإشراقه.

ومنه فبالنسبة للمكونات الخاصة بالروزماري للشعر المصبوغ بالميش فلدينا :
ربع كوب من زيت الزيتون. بالإضافة إلى 5 قطرات من زيت الروزماري.

طريقة التحضير والاستخدام:

يجب أولا وضع زيت الزيتون في مقلاة من أجل تدفئتها قليلا. ومن ثم إزالة زيت الزيتون من الحرارة. بعد ذلك إضافة زيت الروزماري إليه. بعد ذلك يجب القيام بتوزيع الخليط على الشعر. وهذا بالتساوي من الجذور حتى الأطراف. بواسطة فرشاة الشعر. بالإضافة إلى أنه يجب الحرص على تغطية الشعر بواسطة غطاء بلاستيكي. أو من الأحسن أيضا استخدام غطاء استحمام لمدّة 20 دقيقة. ومن ثم يجب غسل الشعر عن طريق الشامبو والماء جيداً. كما من الممكن وضع ما تبقى من الخليط في علبة فارغة. ثم إعادة تسخينه قبل استخدامه على الشعر. العديد من الخبراء ينصحون بتطبيق هذا القناع مرة في الأسبوع.

قناع الأفوكادو للشعر المصبوغ بالميش

ما نعرفه جميعا أن الأفوكادو يساعد على ترطيب الشعر. وأيضا إصلاح التالف منه. وهذا لأنه يحتوي على عدة عناصر مفيدة للشعر. وبلا شك أن الموز يقوم بإعطاء نعومة ولمعان طبيعيين للشعر. كما أنه أيضا يعزز نمو الشعر لفترة زمنية قصيرة. بالإضافة إلى أنه يقلل جفاف الشعر. ويحمي أطرافه من التقصف.

وبالتالي فبالنسبة لمكونات قناع الأفوكادو للشعر المصبوغ بالميش فهي كالتالي:

1/2 ثمرة من الأفوكادو. إضافة إلى 1/2 موزة ناضجة. وبيضة واحدة. وأيضا ملعقة كبيرة من زيت الزيتون. وأخيرا القليل من الماء.

طريقة التحضير والاستخدام:

أولا يجب مزج المكونات معاً بشكلٍ جيّد، من أجل الحصول على مزيج متجانس، ومن ثم يجب توزيع هذا الأخير على الشعر من الجذور حتى الأطراف، بعد ذلك تركه لمدة نصف ساعة، وأخيرا بجب غسل الشعر عن طريق الماء الدافئ والشامبو الخالي من الكبريت، بالإضافة إلى أنه يجب تكرار هذه العملية مرة إلى مرتين في الأسبوع.

أخطاء شائعة في الإعتناء بالشعر المصبوغ

مما لا شك فيه أننا جميعا نخطئ من حين لآخر. خصوصا أثناء العناية بالشعر المصبوغ. وبالتالي فيما يلي سنتعرف سويا على أبرز الأخطاء الشائعة التي يقوم بها معظمنا بعد صبغ الشعر:

  1. تجنب رمي علبة الصبغة
    يجب عدم التخلص من علبة الصبغة بعد الانتهاء من صبغ الشعر. بل يجب الإحتفاظ بها كي يتم إصلاح أي مشكلة أو خلل يمكن أن تحدث في لون الشعر. بالإضافة إلى أن الاحتفاظ بعلبة الصبغة يعد مهما للغاية خصوصا في حالة الرغبة في صبغ الشعر مرة أخرى.
  2. استخدام الحرارة
    يجب الحرص على عدم التعرض للحرارة بجميع أنواعها. وهذا لأن الحرارة تؤدي إلى تلف الشعر وزوال صبغته في وقت قصير.
  3. عدم ترطيب الشعر والاعتناء به بشكل كافٍ
    من المعروف أن معظمنا يقوم على إهمال العناية بالشعر بعد صبغه مباشرة. وبالتالي فمن الضروري العناية بالشعر باستمرار عن طريق اتباع العلاجات المختلفة ووضع ماسكات الشعر.
  4. إهمال وضع المستحضرات الي تمنح الشعر اللمعان
    من الأخطاء الشائعة أيضا التي يقوم بها معظم النساء هي إهمال وضع المستحضرات التي تمنح الشعر اللمعان. ومنه فنجد هنالك بروتينا طبيعيا على مستوى الشعر. مما يؤدي إلى تنعيم الشعر المصبوغ. وبالتالي فقدان الشعر حيويته بعد صبغه. وهذا باعتبار صبغة الشعر تساهم في تقليل تأثير هذا البروتين. وبالتالي فينصح العديد من الأطباء باستخدام المستحضرات التي تعيد اللمعان للشعر في حال صبغه.
  5. صبغ الشعر باستمرار
    الخطأ الذي يقع فيه الأغلبية هو صبغ الشعر بشكل مستمر. مما يفقد الشعر لمعانه وحيويته. لذا فيُنصح بالانتظار لمدة لا تقل على ستة أسابيع قبل القيام بتجديد صبغة الشعر.

ماسكات الإعتناء بالشعر المصبوغ


من أهم الأشياء التي تساعد في الحفاظ على حيوية الشعر النصبوغ الماسكات. لذا عزيزتي سنتعرف سويا على بعض الوصفات من أجل صنع ماسكات منزلية للشعر المصبوغ:

  • ماسك الأفوكادو وزيت اللوز
    من المعروف أن الأفوكادو وزيت اللوز مفيدان للشعر. بحيث أنهما يمنحانه لمعانا وضفارة. ومنه فيما يلي سنتعرف سويا على خطوات تحضير ماسك للشعر المصبوغ بواسطة الأفوكادو وزيت اللوز:
  • أولا يجب تقشير حبة واحدة من الأفوكادو. ومن ثم هرسها بواسطة ظهر الملعقة. بالإضافة إلى ملعقة طعام واحدة من زيت اللوز. بعد ذلك مزجها مع الأفوكادو. بعدها يجب وضع الماسك على الشعر. إضافة إلى الحرص على توزيعه بشكل متساوٍ. بعد الإنتهاء من ذلك يجب ترك الماسك على الشعر لمدة30ثانية. وأخيرا القيام بغسل الشعر بواسطة شامبو خاص للشعر المصبوغ.
  • ماسك الموز والحليب
    أما بالنسبة للموز والحليب فلهما دور كبير في ترطيب الشعر ومنه لمعانا. لذا سنتعرف سويا على خطوات تحضير ماسك الموز والحليب فيما يلي:
  • بحيث أنه يجب تقشير حبة واحدة من الموز. بعد ذلك وضعها داخل وعاء. بالإضافة إلى وضع ملعقة طعام واحدة من الحليب كامل الدسم إلى المزيج. ومن ثم يجب وضع الماسك على فروة الرأس وتوزيعها على أطراف الشعر جميعا بالتساوي. وفي الأخير يتم غسل الشعر بعد مرور 20-30 دقيقة.

نصائح الإعتناء بالشعر المصبوغ

غسل الشعر

تعتبر عملية غسل الشعر مهمة جدا من أجل المحافظة على قوة الشعر النصبوغ. بحيث أنه من الضروري الانتظار لمدة لا تقل على 72 ساعة. وهذا عند الانتهاء من عملية صبغ الشعر. وقبل القيام بغسله. بالإضافة إلى أن العديد من النساء يقعن في خطأ ألا وهو القيام بغسل الشعر قبل مرور وقت كافي من صبغه. بحيث أن هذا يتسبب اختفاء لون الصبغة وزوالها.

مستحضرات الشعر

أما بالنسبة لمستحضرات الشعر فمن المهم الحرص على استعمال مستحضرات الشعر، كالشامبو. بالإضافة إلى البلسم الخالية من مواد السلفات. بحيث أنه من المهم اتخاذ الحيطة أثناء اقتناء المنتجات الخاصة بالشعر المصبوغ. بالإضافة إلى التأكد من عدم احتوائها على مواد السلفات على الإطلاق. بحيث أن هذه المواد تؤدي إلى جفاف الشعر وتقصفه. وتقوم أيضا على زوال لون الصبغة في وقت قصير.

الصبغات غير الاعتيادية

أما أثناء التحدث حول ما يسمى بالصبغات الغير اعتيادية. فمن الضروري أخذ الحيطة حين يتم غسل الشعر المصبوغ بواسطة صبغات غير اعتيادية. بالإضافة إلى الحرص على مخالفة لألوان الشعر الطبيعية. كاللون الزهري، والبنفسجي، والأخضر. بحيث أنه من الممكن وضع كمية قليلة من الصبغة داخل عبوة أحد مستحضرات الشعر. وكمثال على ذلك الشامبو. والبلسم. وهذا كي يتم الحفاظ على لون الشعر لأطول مدة زمنية. وهذا شرط أن يتم الحرص على وضع الصبغات على الشعر عن طريق مستحضرات بيضاء اللون. بحيث أنه عندما يتم وضع الصبغات على المستحضرات الملونة. يتسبب ذلك في صبغها بلون مغاير للون الشعر. وبالتالي فإن معظم الخبراء ينصحون بغسل الشعر جيدًا. لكي يتم تجنب صبغ الشعر للمنشفة التي يتم استخدامها لتجفيف الشعر.

عدد مرات غسل الشعر

بعدما تعرفنا مسبقا على خطوة غسل الشعر وما لها من فوائد. سنتعرف الآن على عدد المرات التي يجب غسل الشعر فيها. يجب غسله مرتين أو ثلاث مرات على الأكثر في الأسبوع. وهذا باعتبار أن الغسل المستمر للشعر يؤدي إلى جفافه وزوال لون صبغته. أو يفضل ارتداء القبعة الواقية للشعر. كي يتم أخذ حمام بدون غسل الشعر.

درجة حرارة الماء

أما بالنسبة لدرجة حرارة الماء فمن المهم استعمال ماء بارد إلى دافئ بهدف غسل الشعر المصبوغ. بحيث أن غسل الشعر باستخدام الماء شديد السخونة. ينتج عنه اختفاء صبغة الشعر في مدة قصيرة.

اقرئي أيضا: أسرع طريقة لإزالة الصبغة من الشعر

الشعر متعدد الألوان

مما لا شك فيه أن عملية غسل الشعر المتعدد الألوان مهمة صعبة نوعا ما. وبالتالي فإن معظم الخبراء ينصحون في هذه الحالة بغسل خصلات الشعر بطريقة منفصلة أثناء صبغ الشعر بألوان متعددة. وهذا عن طريق غسل كل لون لوحده. بحيث أن غسل الألوان المختلفة للشعر. كالزهري إضافة للأزرق والأخضر معًا. يتسبب في زيادة فرصة دمج الألوان. إضافة إلى زوال اللون المرغوب فيه بالنسبة للصبغة.

تجفيف الشعر

ولا ننسى أيضا أن عملية تجفيف الشعر مهمة بالنسبة للعناية بالشعر المصبوغ. بحيث أنه من المهم ترك الشعر ليجف من تلقاء نفسه. بالإضافة إلى تفادي استخدام مجفف الشعر لفعل ذلك. ومنه فيُنصح بالحرص على عدم استخدام أدوات تصفيف الشعر التي تعتمد على الحرارة.

تجنب النوم بشعر مبلل

مانعرفه جميعا أن معظم النساء يعانين من تساقط الشعر. ويمكن أن يكون السبب وراء ذلك هو النوم بالشعر المبلل. بحيث أن معظم الأطباء ينصحون بتجنب النوم والشعر المصبوغ مبلول على الإطلاق. بحيث أن ذلك يتسبب في تلف وتكسّر خصلات الشعر.

أشعة الشمس

أما بالنسبة لأشعة الشمس. فلا ينصح بالتعرض لها على الإطلاق. لذا فمن الضروري تجنب تعرض الشعر المصبوغ لأشعة الشمس بالخصوص لمدة طويلة. بحيث أن أشعة الشمس تتسبب في بهتان لون الشعر وفقدان حيويته. وبالتالي فمن الممكن ارتداء القبعات الواقية من الشمس أثناء الخروج إلى الخارج.

علاج الشعر

بلا شك أن شعرنا جميعا قابل للتلف والتكسر. وبالأخص الشعر المصبوغ بشكل أكثر. وبالتالي فمن الضروري تفادي استعمال كل العلاجات التي تحتوي على مواد كيميائية أو صبغه بلون آخر. بالإضافة إلى أنه يجب الحرص الدائم على القيام بعلاج الشعر مرة واحدة شهريًا. وهذا عن طريق استخدام المواد الطبيعية. إضافة إلى الإبتعاد قدر المستطاع عن المواد الكيميائية.

تجنب غسل الشعر يالشامبو للإعتناء بالشعر المصبوغ

مانعرفه جميعا أن عملية غسل الشعر بالشامبو لعدة مرات لا يتسبب في تجريد الشعر للونه فحسب، بل يتسبب أيضا في إزالة الزيوت الطبيعية التي تقوم فروة الرأس على إفرازها، باعتبارها مهمة وضرورية بالنسبة لصحة الشعر وفروة الرأس، بحيث أن غسل الشعر يوميا، يتسبب في تلاشي لون الميش، ونفس الشيء بالنسبة للون الشعر، وبالتالي فمن الضروري اختيار منتجات، وكريمات خاصّة بالشّعر المصبوغ، وهذا شريطة غسله كل 3-4 أيام بالخصوص في الأسابيع الأولى بعد الميش.

عدم استعمال الأدوات الحرارية والساخنة

أما بالنسبة للأدوات الحرارية والساخنة فيجب عدم استخدامها على الشعر. حيث أن استخدامها يؤدي إلى تضرره بشكل كبير. بالإضافة إلى أنها تلحق به الجفاف والتلف والتقصف. وهذا كله يتجلى في إحدى طرق روتين العناية بالشعر المصبوغ بالميش. مما ينتج عنه حماية الشعر من التَّعرض للحرارة.

تجنب استعمال المياه الساخنة

ولا ننسى أيضا أن المياه الساخنة تتسبب في فقدان الشعر للونه. بحيث أنه تزداد سرعة فقدان لون الشعر كلما ارتفعت درجة حرارة المياه. بالإضافة إلى خسارة اللون المكتسب للميش. ومنه فمن الممكن استخدام المياه الباردة أو الدافئة أثناء غسل الشعر.

تجفيف الشعر بالمنشفة

إن للمنشفة قدرة كبيرة في امتصاص الماء بشكل كبير وتجفيفه بشكل أسرع. بالأخص المناشف المصنوعة من الفيبر. وبالتالي تقليل حاجة الشعر لحرارة التجفيف.

مشط الشعر

وما نعرفه أيضا أن مشط الشعر مهم للغاية. بحيث أنه يجب الحرص على مشط الشعر بلطف وعناية. عن طريق استخدام مشط واسع الأسنان. وهذا بدءا من منتصف الشعر. والإنتهاء على أطرافه. ومن ثم البدء مرة أخرى بالجذور.

قص الشعر

وأخيرا فمن أجل حماية الشعر من التقصف جراء استعمال صبغات الشعر. فمن المهم قص أطراف الشعر كلّ ستّة شهور.

اقرئي أيضا: أضرار الكيراتين والبروتين للشعر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى