صحة نفسية

كيف أتخلص من الوسوسة القهرية؟

الوسوسة القهرية تعرف بتكرار الأفكار غير المرغوب فيها والأفعال القهرية، ولتجنب ذلك، يمكن العمل على تطوير استراتيجيات الاسترخاء، مثل التأمل أو اليوغا، وممارسة الرياضة بانتظام. كما يُفيد البحث عن الدعم النفسي من خلال الاستشارة النفسية أو الانضمام إلى مجموعات دعم. إليكِ بعض الطرق لتفادي هذه الحالة الصحية العقلية المتعبة.

أسباب الوسوسة القهرية

تجهل الخبراء بدقة أسباب الوسواس القهري، إلا أن التاريخ العائلي يمكن أن يكون له تأثير كبير. إذا كان أحد أفراد عائلتك يعاني من هذا الاضطراب، فقد تكون عرضةً بشكل أكبر لتطوير نفس الحالة.

ترتبط الوسوسة القهرية بتطور غير منتظم وضعف في مناطق محددة من الدماغ، حسب معهد الصحة العقلية الوطني. هناك دلائل تشير إلى أن هذا الاضطراب قد يكون مرتبطًا جزئيًا بكيفية استجابة الدماغ للسيروتونين، وهو مرسل عصبي يلعب دورًا في تنظيم المزاج والنوم ويحمل وظائف مهمة أخرى في الجسم.

هل يمكن الوقاية من الوسواس القهري؟

هناك العديد من السُبل التي يمكن أن تُساعد في تخفيف أو تجنب الوسوسة القهرية، وتشمل:

  • العلاج السلوكي المعرفي (CBT): يمكن أن يساعدك العلاج السلوكي المعرفي في تعلم كيفية تحديد وإعادة صياغة أنماط الأفكار والسلوكيات السلبية أو غير المرغوب فيها.
  • التعرض ومنع الاستجابة (ERP): يشمل هذا النوع من العلاج السلوكي المعرفي التعرض التدريجي للمواقف المخيفة أو المخاوف التي تكمن وراء الهواجس أو الأفعال القهرية.
  • تعلم مهارات اليقظة الذهنية لمواجهة الضيق الناتج عن الأفكار الوسواسية.
  • ممارسة تمارين التنفس والاسترخاء.
  • تبني روتين الرعاية الذاتية.
  • التواصل مع العائلة والأصدقاء للحصول على الدعم العاطفي.
  • انضمام إلى مجموعة دعم الوسواس القهري يمكن أن يكون طريقة رائعة للتواصل مع الأشخاص الذين يفهمون ما تمرين به.
  • تجنب إضاعة الوقت في محاولة منع أو تجاهل الأفكار.

الوسوسة القهرية: يجب أن أفكر أقل أو أكثر؟

  1. الأبحاث تشير إلى أن الجهد في إيقاف أو تحكم في الأفكار المحددة ليس فعّالًا. يمكن أن يكون شعارك: “إذا كنت ترغب في التخلص من فكرة، فكر فيها بشكل أعمق”.
  2. عندما تواجهين اختيارًا بين مواجهة اثنين من الخيارات المحتملة، اختاري الخيار الأصعب كلما أمكن ذلك.
  3. قمي بمراجعة الواجبات العلاجية المنزلية يوميًا.
  4. لا تنغمسي في السعي وراء الكمال.

الكمال من سمات الوسواس القهري

الكمال قد يكون جزءاً من سمات الوسواس القهري. ربما تجدين أن وسوستك تقول لك إن عدم إنجاز مهامك المنزلية يعني عدم التعافي. لذا، ها هي بعض الطرق للتعامل مع ذلك:

  1. لا تجعلي أداء المهام المنزلية يأخذ وقتك بالكامل، كني متوازنة.
  2. جددي تفكيرك بأن تخصصي وقتًا في بداية كل يوم لمهامك المنزلية.
  3. حافظي على إنجاز مهامك دون أن تتراجعي عنها بسبب القلق.
  4. عند مواجهة الصعوبات، حاولي أن تنظري للأمور بشكل إيجابي.
  5. تذكري أن جوهر المشكلة في الدوافع القهرية، ليس في القلق نفسه.
  6. كني ممتنة وافتخري بجهودك ونجاحاتك.
  7. كوني صبورة مع نفسك، الأمور تحتاج وقتاً.

اقرئي أيضا: اكتشف السر الذي يخفيه علاج التفكير الزائد!

كيف تعرف انك مصاب بوسواس قهري؟

عادةً ما يظهر الوسواس القهري من خلال الأفكار المتكررة والأعمال القائمة بشكل متكرر دون سبب واضح، مثل غسل اليدين بشكل مفرط أو التحقق المتواصل. إذا كانت هذه الأفكار والأعمال تؤثر سلبًا على حياتك اليومية وتسبب لك توترًا شديدًا، فقد تكون مصابًا بوسواس قهري. من الأهمية بمكان البحث عن المساعدة الطبية المتخصصة للحصول على التقييم والعلاج المناسب.

هل الوسواس القهري مرض نفسي او عقلي؟

الوسواس القهري هو اضطراب نفسي يتميز بأفكار متكررة غير مرغوب فيها (أو أفكار الوسواس) وانغماسات أو أعمال تقوم بها الشخص للتخفيف من التوتر الذي يسببه هذا الوسواس. تعتبر الوسوسة القهرية اضطرابًا نفسيًا، حيث يؤثر على التفكير والسلوك والعملية الحياتية للشخص المصاب به. الأبحاث تشير إلى أن هناك عوامل عقلية ونفسية ووراثية قد تسهم في ظهور هذا الاضطراب، مما يجعله مرتبطًا بالجانبين النفسي والعقلي للفرد.

كيف تتخلص نهائيا من الوسواس؟

للتخلص من الوسواس بشكل نهائي، يمكنك البدء بتقبل الأفكار السلبية وعدم الاعتراض عليها. استخدم تقنيات التنفس والاسترخاء للتحكم في القلق والتوتر الذي يثير الوسواس. كما يمكن الاستعانة بالمساعدة الاحترافية لاستكشاف أصول الوسواس وتعلم استراتيجيات تحديها والتعامل معها بشكل فعّال.

ما هو اصعب وسواس قهري؟

الوسوسة القهرية يتميز بأنواع مختلفة، لكن الأصعب ربما يكون وسواس التفكير المتكرر الذي يؤدي إلى شعور بالقلق الشديد والضغط النفسي المتواصل. يتسبب في احتجاز الشخص في دوامة من الأفكار السلبية والشكوك المستمرة، مما يعيق حياته اليومية ويؤثر على جودة حياته بشكل كبير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى